ما زال فيروس كورونا يصيب مئات الآلاف من الناس يومياً حول العالم ومع هذا التزايد المستمر في أعداد الحالات أصبح لا بد من إيجاد صورة جديدة لممارسة الحياة في ظل هذا الانتشار، حيث أن الإغلاقات الشاملة وحظر التجوّل ليست حلول مستدامة في هذه الظروف، لذلك فالعودة بشكل جزئي للحياة الطبيعية والعودة إلى العمل بشكل أساسي هو القرار الذي لجأت إليه العديد من الدول. العمل من المكتب في ظل الظروف الراهنة قد يشعرك بالتوتر وعدم الراحة، ولكن يمكنك اتّباع النصائح التالية للمحافظة على صحتك في مكان العمل قدر الإمكان.

غسل اليدين والتعقيم

غسل اليدين في ظل انتشار فيروس كورونا هو أمر بديهي، ولكن التواجد في المكتب لمدة لا تقل عن 8 ساعات ولمس الأوراق أو الأدوات المكتبية أو الملفات أو غيرها من الأمور التي يلمسها غيرك من الموظفين يتطلب منك انتباه مضاعف. احرص على غسل يديك عند الوصول إلى المكتب وعند لمس أيدي الأبواب وعند لمس أي غرض يعود لأحد زملائك وقم بوضع مطّهر على مكتبك حتى تتذكر أن تقوم بتعقيم يديك باستمرار.

الابتعاد عن تجمّعات الموظفين

قد يكون الجلوس مع الموظفين في ساعة الاستراحة أو لتناول وجبة الإفطار أو الغذاء المتنفس الوحيد لنا في مكان العمل، ولكن للأسف وفي ظل انتشار هذه الجائحة فإن هذا النوع من التجّمعات قد يشكّل خطر عليك، لذلك تجنّب أي نوع من التجمّعات مع زملائك وخاصة في الأمكان المغلقة.

ارتداء الكمامة خلال ساعات الدوام

يؤكد الخبراء باستمرار بأن الكمامة هي أحد أفضل سبل الوقاية الأساسية من الفيروس، لذلك في حال كانت المكاتب في مكان عملك مفتوحة على بعضها البعض، فالأفضل أن تقوم بارتداء الكمامة طوال فترة جلوسك في العمل. يمكنك خلع الكمامة إذا كنت تجلس في مكتب منفصل وبعيد عن زملائك ولكن احرص على ارتدائها فوراً عند الاقتراب من أي شخص.

اتّباع نظام غذائي صحي

تقوية جهاز المناعة مهم للغاية خلال هذه الفترة. يمكنك تعزيز جهاز مناعتك من خلال اتّباع نظام غذائي صحي يحتوي على وجبات طعام وسوائل غنية بالمعادن والفيتامينات التي يحتاجها جسمك وأهمها فيتامين ج وفيتامين د وزنك. أكثِر من شرب الماء الدافئ واحرص على أخذ قسط كافي من الراحة والنوم لمدة لا تقل عن 8 ساعات يومياً.

اللجوء للعزل المنزلي عند مخالطة شخص مصاب

في حال ظهرت إصابة أحد زملائك في العمل بفيروس كورونا قم فوراً بعزل نفسك في المنزل لمدة لا تقل عن 14 يوم وقم بإجراء فحص الكشف عن كورونا في حال ظهرت عليك أية أعراض. أما في حال  أنك قد قمت بمخالطة شخصاً مصاباً خارج العمل أو  في حال شعرت بوجود أعراض، فمن مسؤوليتك إخبار مكان عملك بذلك فوراً واللجوء إلى الحجر المنزلي لضمان سلامة زملائك في العمل.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •