مقابلات العمل ليست مخيفة كما يتصور البعض، فعلى الرغم من التوتر والقلق والجديّة في مقابلات العمل، قد تكون ممتعة وسهلة أحياناً، خاصة إذا قمت بالتحضير جيداً لها. المقابلة هي فرصتك لإثبات نفسك وإظهار مهاراتك ومؤهلاتك التي تجعلك مرشح مناسب للوظيفة الشاغرة، وكلما تدربت أكثر على كيفية التصرف في المقابلات كلما زادت معرفتك بمختلف الأسئلة والحوارات التي قد تواجهها.
معظم الباحثين عن عمل على علم بأساسيات نجاح مقابلة العمل مثل ارتداء ملابس رسمية والوصول قبل وقت المقابلة ببضع دقائق وطرح أسئلة تتعلق بالوظيفة .. إلخ، ولكن هل يفّكر الجميع بما لا يجب قوله في المقابلة؟ قد نطرح أسئلة أو نقول جمل خلال المقابلة نندم عليها فوراً ونشعر بأنها ستؤثر سلباً على نتيجة المقابلة. يوضّح لك أخطبوط 5 أمور عليك تجنب قولها خلال المقابلة.

1. كم الراتب لهذه الوظيفة؟

لنكن صريحين، الراتب هو أمر مهم للغاية! ولكن طرح سؤال عن الراتب في المقابلة الأولى قد يعطي انطباع بأنك مهتم بالمال أكثر من الوظيفة نفسها. كقاعدة عامّة، لا يفضّل النقاش حول الراتب والأجر في المقابلة الأولى إلا إذا قام مسؤول التوظيف بطرح الموضوع. من أفضل الطرق للتعامل مع مفاوضات الراتب خلال المقابلة، هي القيام ببحث عن مستوى الأجور في قطاع عملك وفي بلدك، ومن ثم تحديد المؤهلات التي تتطلبها الوظيفة التي تتقدم إليها وتحديد نطاق الراتب الذي ترغب به وفقاً للمعطيات السابقة ومدى ملائمة مؤهلاتك ومهاراتك للشاغر والمستوى الوظيفي. يمكنك أيضاً أن تطلب من مسؤول التوظيف أن يخبرك بنطاق الراتب المحدد من قبل الشركة لمثل هذه الوظيفة ومن ثم القبول أو الرفض.

2. ما هي طبيعة عمل شركتكم؟

هل ترغب باعطاء انطباع سيء جداً عن نفسك في بداية المقابلة؟ قم بطرح هذا السؤال. على الرغم من أننا نعلم جميعاً ما يمكن أن يحدث عند الذهاب لمقابلة العمل دون أي تحضير مسبق، إلا أنه لا زال هناك الكثير من الباحثين عن عمل الذين يطرحون هذا السؤال. إجراء بحث مختصر عن الشركة قبل الذهاب للمقابلة هو أقل ما يمكنك فعله لإقناع مسؤول التوظيف بنفسك. حتى تميّز نفسك أيضاً خلال المقابلة، قم بطرح أسئلة تُظهر مدى معرفتك بالشركة وحماسك للعمل فيها. لا تقم بطرح أسئلة عن الشركة خلال المقابلة يمكن إيجاد إيجاباتها بسهولة على الموقع الإلكتروني للشركة.

3. ما الذي يمكن أن تقدمه شركتكم لي؟

تذكّر بأن الهدف من مقابلة العمل هو تقييم مهاراتك ومؤهلاتك ومدى ملائمتك للوظيفة الشاغرة وليس العكس. في الواقع إن مقابلة العمل تعد فرصة لك لتحديد ما إذا كانت الشركة مناسبة للمسار المهني الذي تطمح له أم لا، ولكن هذا لا يعني أن تُظهر لمسؤول التوظيف كأنك ستقدم لهم خدمة بقبولك للعمل لدى الشركة. احتفظ بالأسئلة التي تتعلق بالأمور المادية والمميزات التي تقدمها الشركة لموظفيها للمقابلة الثانية أو حين يطرح مسؤول التوظيف الموضوع بنفسه.

4. لا يوجد لدي أية أسئلة

يمكن لمسؤول التوظيف تشكيل إنطباع عنك بناءً على الأسئلة التي تقوم بطرحها خلال المقابلة. عدم طرح أي سؤال خلال المقابلة قد يُظهر بأنك غير مهتم، لذلك قم بتحضير بضعة أسئلة ذكية لطرحها. لا يوجد عدد محدد من الأسئلة، فهذا يعتمد على ما تحتاج لمعرفته، ومع ذلك لا يفضل الخروج من المقابلة دون طرح سؤال او سؤالين على الأقل. يمكنك على سبيل المثال طرح أسئلة عن وجود خطط لمنتجات أو خدمات جديدة.

5. لا يوجد لدي أي نقاط ضعف

موضوع نقاط الضعف هو أحد الأسئلة التي يخشى الجميع أن تطرح عليه خلال المقابلة. في معظم المقابلات، سيسألك مسؤول التوظيف عن نقاط قوتك ونقاط ضعفك للتعرف عليك بشكل أفضل. بالتأكيد يدرك مسؤول التوظيف بأنك لن تقوم بكشف كافة عيوبك ونقاط ضعفك، لكنه يريد أن يشعر بأنه يتحدث مع شخص طبيعي وصريح.الطريقة المثلى للتعامل مع هذا السؤال، هي إخبار مسؤول التوظيف بنقطة ضعف لديك ولكنها لن تؤثر بشكل مباشر على عملك إذا تم اختيارك، مع شرح كيف تخطط للتغلب على هذه النقطة.
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •