يقضي الموظف معدل ما يزيد عن 8 ساعات أو أكثر يوميًا في مكان العمل، أي ما يقارب 30% من يومه المعتاد، لذلك فإن الشعور بالراحة النفسية في مكان العمل أمرٌ في غاية الأهمية وينعكس إيجابيًا على حياة الموظف بشكل عام. لابد من الحفاظ على علاقات جيدة مع زملائك ومدرائك في العمل لتحقيق هذا الشعور بالراحة. إلا أن أهمية العلاقات الجيدة في مكان العمل لا تكمن في الشعور بالراحة فقط، بل لها دور مهم أيضاً في استقرارك وتطورك الوظيفي. إن كنت تشعر أنك لست محبوباً في مكان العمل، عليك معرفة السبب خلف ذلك. أخطبوط يذكر بعض الأسباب التي تؤثر على نظرة زملائك إليك والحلول لتجنب ذلك:

التحدّث كثيراً

يعد التحدث مع الآخرين والبدء بحوارات مع زملائك في العمل الخطوة الأولى لبناء علاقات شخصية، ولكن احرص دائمًا على اتباع الأساليب الصحيحة للحوار، فالتحدث دون توقف أو في الأوقات الخاطئة يزعج زملائك وينفرهم منك.... Read More ...

  • 1
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    1
    Share